مر على تحرير ليبيا من المردوم معمر القذافي

الأحد، ديسمبر 23، 2018

تهنئة خاصة مني لأهلنا في داخل الوطن وخارجه

Merry Libya's independence
 24 ديسمبر 1951م


**************
ليلى أحمد الهوني

ذكرى إستقلال ليبيا 🇱🇾

بمناسبة ذكرى
 إستقلال ليبيا* العظيمة 
 (1951/12/24م)



 ((نبذة تاريخية مقتضبة))

إستهلال
~~~~~
تم اعلان إستقلال (إمارة برقة) في الأول من يونيو 1949م، نتيجة لمحاربة الجيش السنوسي، بجانب قوات الحلفاء في الحرب العالمية الثانية، في معركة سميت بمعركة (شمال أفريقيا) وقد تم فيها هزم الجيش الايطالي المحتل الفاشستي، والنازية الألمانية بقيادة هتلر معاً.
. في هذه الأثناء كانت الدوائر الاستعمارية تدبر المكائد على مستقبل ليبيا، فقد اتفقت بريطانيا، وإيطاليا، و فرنسا في 10 مارس 1949م، على مشروع (بيفن سيفورزا) الخاص بـ ليبيا، والذي يقضي بفرض الوصاية الإيطالية على اقليم طرابلس، والوصاية البريطانية على إقليم برقة، والوصاية الفرنسية على إقليم فزان، على أن تمنح ليبيا استقلالها، بعد عشر سنوات، من تاريخ الموافقة على مشروع الوصاية، وقد وافقت عليه اللجنة المختصة في الأمم المتحدة، ومن ثم رفعته إلى الجمعية العامة للأمم المتحدة للاقتراع عليه. 
ولكن المشروع ما لبت وإن باء بالفشل، لحصوله على عدد قليل من الأصوات المؤيدة.
********



(إستقلال ليبيا)
~~~~~~~~~ 
ونتيجة للمفاوضات المضنية لحشد الدعم لاستقلال ليبيا، التي قام بها وفد من أحرار ومناضلي ليبيا، للمطالبة بوحدة واستقلال البلاد، تحدث بأسمهم في تلك الفترة الزمنية العصيبة لليبيا السيد عمر فائق شنيب. 
أصدرت الجمعية العامة للأمم المتحدة القرار رقم (289) في 1949/11/21م، والذي يقضي بمنح ليبيا استقلالها، في موعد لا يتجاوز الأول من يناير 1952م. 
فكُوِنت لجنة لتعمل على تنفيذ قرار الأمم المتحدة، وايضا لتبذل قصارى جهدها، من أجل تحقيق استقلال كامل التراب الليبي، ونقل السلطة إلى حكومة ليبية مستقلة.

وفي شهر أكتوبر 1950م، تكونت جمعية تأسيسية من ستين عضواً، تمثل كل إقليم من أقاليم ليبيا الثلاثة بـ(عشرين عضواً)، وفي 25 نوفمبر من نفس السنة، اجتمعت الجمعية التأسيسية لتقرر شكل الدولة، وعلى الرغم من اعتراض ممثلي ولاية طرابلس على النظام الإتحادي المذكور، إلا إنه تم الاتفاق عليه.

نوبة مألوف/ طابت أوقاتي .. كلمات ومرئي

نوبة مألوف طرابلسية ليبية

(( طابت أوقاتي ))







كلمات طابت أوقاتي
ـــــــــــــــــــــــــــ


************
ليلى أحمد الهوني

السبت، ديسمبر 22، 2018

مولانا جلال الدين الرومي

(للمهتمين ولمحركات البحث)

 جُل ما كتب عن
 مولانا جلال الدين الرومي




 التسمية: 
~~~~~ 
هو محمد بن محمد بن حسين بهاء الدين البلخي البكري (بالفارسي: جلال الدين محمد بلخي) (بالتركية: Mevlânâ Celâleddîn-i Rûmî) (604 هـ - 672 هـ = 1207 - 1273 م). 
وقد عرف أيضا باسم (مولانا جَلَال الدِّين الرُّومي): هو شاعر، وعالم بفقه الحنيفة، والخلاف والاختلاف في علم المذاهب بشتى أنواع العلوم، رجل دين متصوف (ترك الدنيا والتصنيف) كما يقولون عنه مؤرخو العرب.
 وهو عند غيرهم٫صاحب (المثنوي) المشهور بالفارسية، وصاحب (الطريقة المولوية) والتي منسوبة إلى (مولانا جلال الدين). 

ولد في مدينة بلخ في دولة (أفغانستان) ثم انتقل مع أبيه للعيش في بغداد - العراق، وهو في الرابعة  سنوة من عمره فترعرع بها، وقد درس انذآك في (المدرسة المستنصرية) حيث نزل والده.
 ولكن لم تطل إقامته فيها، فقد قام والده برحلة واسعة، ومكث في بعض البلدان لمددٍ طويلةً، وقد رافقه ابنه في كلِ تلك الرحلات، ثم أخيراً استقر في "قونية" بتركيا سنة 623 هـ، اَي في عهد دولة السلاجقة الأتراك.
 وقد عرف جلال الدين ايضا بالبراعة في الفقه، وغيره من العلوم الإسلامية، فتولى مهنة التدريس بـ قونية في أربع مدارس. ثم بعد وفاة أبيه سنة 628 هـ، ترك التدريس والتصنيف والدنيا، واتخذ التصوّف منهجا له وحياة وذلك كان في العام 642 هـ تقريبا.



 تغيرت حباته لفترة زمنية، فمارس من خلالها الرياضة، وانشغل بسماع الموسيقى، ونظم الأشعار وإنشادها.
 تركت أشعاره ومؤلفاته الصوفية، والتي كتبت أغلبها باللغة الفارسية وبعضها بالعربية والتركية ايضا.
 تأثيراً واسعاً في العالم الإسلامي، وخاصة على مستوى الثقافة الفارسية، والعربية، والأردية، والبنغالية، والتركية ، وفي العصر الحديث ترجمت بعض أعماله إلى كثير من لغات العالم، وقد لقيت صدًى واسعاً جداً، إذ وصفته قناة البي بي سي سنة 2007 م بأكثر الشعراء شعبية في الولايات المتحدة.
 حين وفاته عام 1273م ، دفن مولانا جلال الدين الرومي في مدينة "قونية" وأصبح مدفنه مزاراً حتى يومنا هذا.
 وبعد مماته قام أتباعه، وابنه سلطان ولد بتأسيس الطريقة (المولوية الصوفية) والتي اشتهرت بما يطلق عليه (الحضرة) ويسمى (الزار) لدى المصريون، وهي طرق روحانية، تكون في الغالب ممارستها على هيئة دوائر> وتدق فيها غالبا الدفوف فقط، والتي عرفت لدى الكثيرون بالسماح والرقصة المميزة.



 والحضرة هي: 
ركن هام في طريق الصوفية. يتم فيها آداء أشكال مختلفة من الذكر، كالخطب وتلاوة القرآن، والنصوص الأخرى من أدعية، وأوراد، وإلقاء الشعر، والإنشاد الديني، والمديح النبوي المتخصص بمدح رسول الإسلام والصلاة عليه، وبالدعاء والذكر الجماعي، ولا ننسى ذكر أسماء الله الحسنى. فيستخدم جميع المحافظين من الصوفية في أغلب الأحيان الدق على الدف أثناء الحضرات، في حين أن بعض الطرق تستخدم آلات أخرى مشابهة. 
تعرف (الحضرة) بهذا الاسم في الدول العربية، وايضا بعض الدول الإسلامية غير العربية، مثل إندونيسيا وماليزيا وغيرهما.
في حين تعرف بأسماء أخرى في تركيا ودول البلقان. وتقام في معظم الأحيان في المولد النبوي الشريف لدى الدول العربية، وفي الدول الاسلامية الغير عربية الأخرى، عادة تقام في ليلة الخميس بعد صلاة العشاء، أو يوم الجمعة بعد صلاة الجمعة.
 ************ 


(**)

 نسبه 
~~~
 جلال الدين محمد بن بهاء الدين محمد بن حسين بن أحمد الخطيبي بن القاسم بن المسيب بن عبدالله بن عبد الرحمن بن عبد الملك بن عبد الرحمن بن أبي طاهر محمد بن أحمد بن عبد الله بن عبد الرحمن بن القاسم بن محمد ابن أبي بكر الصديق التيمي القرشي البكري البلخي.
 *************** 

 حياته 
~~~~ 
ولد في منطقة بلخ في خراسان وما يعرف حالياً بأفغانستان (سالف الذكر) في السادس من ربيع الأول من العام 604 هـ، الموافق لـ الثلاثين من سبتمبر 1207م. وحوله مسقط رأسه هناك اعتقاد آخر من بعض اتباعه يشير بأنه، قد ولد في مدينة صغيرة تسمى واخش. وهي في طاجيكستان الحالية، وحينها" كانت بلخ تابعة لإمبراطورية الخوارزم الخرسانية. وكانت عائلته تحظى بمصاهرة البيت الحاكم في "خوارزم". وقد كانت أمه مؤمنة خاتون، هي ابنة خوارزم شاه علاء الدين محمد. وقد كان والده "بهاءالدين" يلقب بسلطان العارفين لما له من سعة في المعرفة، والعلم بالدين، والقانون، وأيضا التصوف. وعند قدوم المغول، هاجرت عائلته هرباً إلى "نيسابور" بإيران، إذ التقى الرومي هناك، بالشاعر الصوفي فريد الدين العطار، الذي أهداه ديوانه (أسرار نامه) والذي كان له تاثيرا كبيرا على الشاب، وكان ايضا هو الدافع الأساسي، لغوص مولانا جلال الدين في عالم الشعر، والروحانيات، والصوفية. 
 ومن نيسابور عاد مع عائلته إلى "قونية" وهناك لقب بجلال الدين، ثم تابعوا الترحال إلى منطقة الشام العربية، ومنها إلى مكة المكرمة، رغبة من عائلته لأداء فريضة الحج.
 وبعد ذلك واصلت عائلته المسير إلى الأناضول، فاستقروا في (كارامان) بتركيا، مدة سبع سنوات حيث توفيت والدته هناك.  
وتزوج الرومي بجوهر خاتون وأنجب منها ولديه: سلطان ولد، وعلاءالدين شلبي. 
 وعند وفاة زوجته، تزوج مرة أخرى وأنجب ابنه (أمير العلم شلبي) وابنته (ملكة خاتون). 

الجمعة، ديسمبر 21، 2018

مقترح إلى لجنة إعداد الدستور الليبي!

دعوة - مقترح

 - موجهة شخصياً لأعضاء هيئة لجنة إعداد الدستور الليبي، والمكلفين بهذا الواجب الوطني المستقبلي، لدولة ليبيا العظيمة.

 إلى من يهمه الأمر بعد التحية:

أنا المواطنة الليبية/ ليلى أحمد الهوني 

 - لدي مقترح موجّه خاصة، إلى حضرات السيدات الكريمات، والسادة الأفاضل بـ لجنة إعداد الدستور.
وهذا المقترح يتعلق بـ النشيد الوطني الليبي.
وذلك:
 اما ان يتم وضع النشيد الليبي الحالي، بالكيفية التي هو عليها شرط ان يكون كاملا، علما بان كل فقرات و أبيات نشيده الاخيرة، ما هي الا تبجيل للعهد (الملكي) أبان فترة الخمسينيات والستينيات من القرن المنصرم، والتي تدعو بصورة أو بأخرى إلى عودته بأشخاصه الجدد، الأمر الذي مؤكد سيرفضه جل الشعب الليبي، بأحزابه ومؤسساته وتكويناته المتعددة!
 اما ان يتم وضع نشيد الفنان الليبي محمد صدقي، والمعنون بـ (هذه الارض هي العرض لنا)*
والذي كتبت كلماته ووضعت ألحانه، فقط بأفكار وسواعد ليبية أصيلة، غير مشكك بها وايضا لا تثريب عليها.
 مع ضرورة الأخذ في الاعتبار بضرورة تهيئته النشيد المذكور، بتوزيع (مارش) جديد، اَي بما يجب ان تكون عليه الأناشيد الوطنية حماسية مؤثرة ومشجعة، وذلك بالعودة إلى الملحنين الليبيين، وأساتذة المعاهد والكليات الليبية. اضافة لذلك عدم خلوه من طريقة الأداء الرخمة، اَي ان يكون باصوات الحماس الوطني الجماعي في حالتي (القرار والجواب)، وهو الامر المتعارف عليه والمعروف به، في الأناشيد الوطنية على المستويين الدولي والإقليمي.

 - هذا كل مقترحي حتى اللحظة
 والأمر لكم فيما ترونه مناسب
 ***************
ليلى أحمد الهوني

 *مثال: 
~~~~~~~ ‏

*****************